علن طارق كيال، اليوم الأربعاء، استلامه مهام منصبه في أهلي جدة، كمشرف عام على كرة القدم بالنادي، خلفا للأمير منصور بن مشعل الذي استقال بسبب ظروفه الصحية.


وكتب كيال، عبر حسابه على "تويتر": "بسم الله وبحمده، بدأت الإشراف على كرة القدم بنادينا الحبيب".

وتابع: "لا أعلم ماذا يخبئ لي الغد، لكني خبأت له التفاؤل والإخلاص، وبالله التوفيق والاجتهاد".

وتنتظر كيال معضلات جمة، على رأسها مطالبة عمر السومة نجم الفريق بالرحيل، نظرا لعدم دعم التشكيلة بلاعبين قادرين على صناعة الفارق، وهذا فضلا عن مطالبة دجانيني بفسخ عقده من طرف واحد، ورحيل عبد الفتاح عسيري للنصر.

كما علم أن خطأً إداريًا، تسبب في مطالبة البرازيلي جوزيف دي سوزا بفسخ عقده هو الآخر.

واشترط اللاعب للتنازل عن هذا الطلب، حصوله على مستحقاته المتأخرة كاملة.

كما تسبب خطأ إداري آخر، في تعذر استرداد النادي لاعبه سلطان مندش، المعار للتعاون.